إتصل بنا | مواقع مفيدة | اسئلة و اجوبة | أراء | خريطة الموقع |
 
   
 
رئيس جديد للشركة القابضة للأدوية :: وزير قطاع الأعمال يتابع تنفيذ خطة الإصلاح والتطوير مع رؤساء شركات الأدوية :: وزير قطاع الأعمال يعتمد موازنة "القابضة للأدوية" التقديرية 2017/2018 :: السيسي يوجّه بمتابعة خطط تطوير شركات قطاع الأعمال العام :: وزير قطاع الأعمال يستقبل سفير الهند لبحث التعاون المشترك فى كافة المجالات :: رئيس "القابضة للأدوية": "لجنة التطوير" تنتهي من دراسة الهيكلة :: وزير قطاع الاعمال العام يلتقى مدير "تحيا مصر " وممثل شركة سعودية لتصنيع الدواء :: وزير قطاع الأعمال العام يصدر قرارًا بتعيين 3 أعضاء جدد بمجلس إدارة الشركة القابضة للأدوية :: وزارة قطاع الأعمال العام: الانتهاء من عقد الجمعيات العامة لشركات "القابضة الأدوية :: رئيس القابضة للأدوية: 11% حصتنا فى سوق الدواء المصرى :: وزير قطاع الأعمال: إعادة هيكلة المحفظة الاستثمارية لشركات قطاع الأعمال :: تعيين د.احمد حجازى رئيسا للشركة القابضة للأدوية :: بدوي يوجه "القابضة للأدوية" بوضع خطة عاجلة لتطوير الشركات التابعة :: هشام أنور توفيق وزيرا لقطاع الأعمال العام خلفا لخالد بدوى في التشكيل الجديد للحكومة :: استراتيجية متكاملة للنهوض بشركات القابضة للأدوية :: وزيرة الصحة تبحث مع وزير قطاع الأعمال آليات النهوض بشركات الأدوية :: وزير قطاع الأعمال العام يتفقد شركتي ممفيس والنيل للأدوية ويؤكد ضخ استثمارات جديدة :: وزير قطاع الأعمال العام يبحث سبل النهوض بشركتى العبوات والجمهورية للأدوية :: توفيق: صناعة الأدوية «أمن قومي» تتطلب مشاركة الدولة :: د. احمد حجازى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للأدوية يؤكد التزام الشركة القابضة للأدوية ودعمها للمبادىء العشرة لهيئة الأمم المتحدة ::
 
 

عنوان الخبر

اسم الصحيفة

تاريخ النشر

محتوى الخبر

عرض فى شريط الاخبار

عرض فى الصفحة الرئيسية

العرض في المقدمة

حالة القبول
Attachments
تم إنشاء في بواسطة
تم إجراء آخر تعديل في بواسطة
رئيس "القابضة للأدوية": "لجنة التطوير" تنتهي من دراسة الهيكلة
البوابة نيوز 16 سبتمبر 2017
كتبت إيمان عريف
 
قال الاستاذ محمد ونيس، رئيس الشركة القابضة للأدوية والمستحضرات الطبية: إن الشركة القابضة لديها من الخبرات والأركان الفنية المتخصصة التى تعاون رئيس الشركة لإدارة المحفظة المالية. أضاف «ونيس» أن الدولة اتجهت إلى تطوير شركات اﻷدوية المملوكة للدولة، وتم تشكيل لجنة متخصصة من وزارة قطاع اﻷعمال العام ووزارة الصحة، وبالفعل انتهت اللجنة من عملها من شهر تقريبا، وتم تسليم نسخة لوزير قطاع اﻷعمال، وأخرى لوزير الصحة لإبداء رأيهما فيها ومراجعتها، ومن ثم رفعها لرئيس مجلس الوزراء. وأكد أن اللجنة وضعت خطة بخصوص تطوير المعدات، وتحديث الماكينات، وخطوط الإنتاج، بالإضافة إلى معالجة الخطوط الإنتاجية بالشركات التى تحتاج على اﻷقل إلى نحو ثلاث سنوات للتنفيذ، بعد الموافقة عليها. وتابع: «عملية التطوير والتحديث لشركات اﻷدوية التابعة لقطاع اﻷعمال العام كانت تسير ببطء شديد جدا، لذلك نحتاج إلى مليارات لكى تستطيع أن تتماشى مع جودة التصنيع، وفقا للمنظمات العالمية». وأشار إلى أن الشركات تحتاج إلى دفعة قوية، خاصة وهى تسير الآن على خطى التطوير بالجهود الذاتية، والتمويل الذاتى وفقا للموازنة التى وضعت والمستهدفة لسنة ٢٠١٧/٢٠١٨، بما فيها مبالغ مالية للتحديث، ولكنها فى نطاق محدود، بخلاف الخطة العامة التى يتم دراستها حاليا لتشمل كل الشركات. وقال: «نعمل على استغلال اﻷصول غير المستغلة المملوكة للشركات من أجل التطوير الجزئي، إما بالبيع لتوفير سيولة مالية، أو استغلال هذه اﻷصول فى الاستثمار المناسب، أو الربط بين الشركات لتتعاون فى استخدام خطوط الإنتاج، فقد طرحنا حلولا عدة لتوفير سيولة مالية لتطوير الشركات، قابلة للتنفيذ على أرض الواقع فى حدود المتاح حاليا، لكن تطوير القطاع بالكامل يحتاج إلى مليارات لتحقيق التطوير الشامل». ولفت إلى أن التطوير المؤقت غير كافٍ، ولكنه ينشط بعض خطوط الإنتاج للشركات، وليس للشركة مكتملة، وأضاف، نعمل على مراحل لكل شركة وفقا للإمكانيات المتاحة، خطتنا المستقبلية تهدف لأن نكون قادرين على التصدير، مع توفير العلاج المناسب داخليا بأسعار مخفضة فى متناول المواطن البسيط، وفتح منافذ جديدة باﻷسواق الخارجية لجلب العملة الصعبة. وأكد أنه لا يوجد نية لدخول شركات أجنبية فى الشراكة مع شركات اﻷدوية المملوكة للدولة، وهو أمر مستبعد، كما أن السنة المالية المنتهية لعام ٢٠١٦/٢٠١٧ حققت بها ٤ شركات طفرة كبيرة فى نتائجها وأرباحها، وهذه الشركات هى (القاهرة والإسكندرية والعربية وسيد)، وسيتم الإعلان عنها خلال الجمعيات العمومية لها، وهناك شركات أخرى تعثرت فى نهاية السنة المالية، وهى: شركة العبوات الدوائية، والشركة المصرية، وشركة النصر، وانضمت إليها شركة «ممفيس» فى تحقيق الخسائر، وتم وضع خطط سريعة لتصحيح مسارها خلال خطة ٢٠١٧/٢٠١٨، وكل الشركات حققت أرباحا بعد ذلك، مشيرا إلى أن الجمعيات العمومية للشركات ستبدأ فى الفترة من ٢٧ الشهر الجارى وحتى ١ أكتوبر.
تنويهات سابقة
 
 
     
  هولدي فارما © 2009. جمبع الحقوق محفوظة         شروط الإستخدام | خصوصية البيانات | إخلاء المسئولية |